شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

لم تنقطع تكبيراتها فانتقم منها

0 286

مسجد “حمزة بن عبد المطلب” في مدينة عندان شمال حلب، الذي يعدّه أهل تلك المنطقة منارة لطلب العلم الشرعي، وما إن بدأت ثورة الشام ضد النظام المجرم حتى علت أصوات التكبير منه، وكان يستقطب الكثير من أهالي القرى المجاورة، وارتكب عناصر الجيش النصيري مجزرة فيه سقط على إثرها العديد من الشهداء من طلبة العلم وحفاظ القرآن، وبعد أن طردوه المجاهدين من المدينة، سلط حممه ومدافعه على المسجد لما له من مكانة ورمزية في قلوب أهل المنطقة.

للمشاهدة اضغط هنا

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق