شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

ماذا تعرف عن زكاة الفطر؟.. حوار خاص مع وزير الأوقاف

0 370

أيام قليلة ويرحل عن المسلمين ضيف عزيز وهو شهر رمضان الكريم ويقترب معه موعد تأدية زكاة الفطر.
صحيفة إباء الإخبارية التقت مع الدكتور “إبراهيم شاشو” وزير الأوقاف والدعوة والإرشاد للحديث معه عن عدد من أحكام زكاة الفطر، تلك الفريضة التي تحقق التكافل الاجتماعي بين المسلمين، فكان هذ الحوار.

 

1- لماذا شرعت زكاة الفطر ومتى يجب أداؤها؟

– شرعت زكاة الفطر لحكم عديدة منها: جبران نقص الصوم، فقد بيّن رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديث ابن عباس أنها: (طهرة للصائم من اللغو والرفث) رواه أبو داود وغيره، وقال بعض أهل العلم: “إن زكاة الفطر كسجدة السهو للصلاة تجبر نقصان الصوم كما يجبر سجود السهو نقصان الصلاة”، ومنها أيضا إغناء الفقراء عن السؤال ففي الحديث أنها (طعمة للمساكين) وإغناء الفقراء من المطالب التي دلت عليها كليات الشريعة ومقاصدها فضلا عما تؤدي إليه هذه الصدقة من التكافل بين المجتمع والتراحم بين طبقاته وشعور بعضهم ببعض.

وتجب زكاة الفطر بغروب الشمس ليلة عيد الفطر فمن كان من أهل الوجوب حينئذ وجبت عليه وإلا فلا، وإن مات قبل الغروب ولو بدقائق لم تجب عليه وإن مات بعده بدقائق وجب إخراجها من ماله ومن أسلم بعد الغروب فلا فطرة عليه، ولو ولد لرجل بعد الغروب لم تجب الفطرة عليه لكن يسن إخراجها عنه بخلاف ما لو ولد قبل الغروب فإنها تجب عليه.

وأما وقت إخراجها الأفضل أن تخرج صباح العيد قبل الصلاة لقول أبي سعيد الخدري رضي الله عنه كما في البخاري: (كنا نخرج في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الفطر صاعا من طعام) وما روي عن ابن عمر رضي الله عنهما (أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بزكاة الفطر أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة) لأن المقصود منها إغناء الفقراء في هذا اليوم عن السؤال من أجل أن يشاركوا الموسرين في الفرحة والسرور.

ويجوز تقديمها قبل يوم العيد بيوم أو يومين، ولا يجوز تأخيرها عن صلاة العيد لغير عذر فإن أخرها لغير عذر لم تقبل منه لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات) رواه أبو داود وغيره.

2) على من تجب الزكاة وما هي مصارفها؟

-تجب زكاة الفطر على مسلم مستطيع يملك مقدار الزكاة زائدا عن حاجته وحاجة أهله يوما وليلة وإن لم يكن عنده إلا ما يكفي أهله فقط فليس عليه شيء، ويؤدي الرجل الزكاة عنه وعمن تكفل بنفقته ولابد أن ينفق عليه.
عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: (أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بصدقة الفطر عن الصغير والكبير والحر والعبد ممن تمونون) ولا يجب في جنين الحامل لأنه ليس من أهل رمضان حقيقة.
والمستحقون لزكاة الفطر هم الفقراء والمساكين أو من لا تكفيهم رواتبهم إلى آخر الشهر، فيكونون مساكين محتاجين ويعطون منها بقدر حاجتهم فعن ابن عباس رضي الله عنهما (فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث وطعمة للمساكين).

3) – ما هو مقدارها وما هو الصاع في وقتنا الحالي؟– تقدر زكاة الفطر بصاع من غالب قوت أهل البلد عن كل مسلم كالأرز والقمح والعدس والتمر ونحو ذلك، والصاع هو مكيال يتسع لوزن تقريبي 3 كغ من الحبوب حسب نوع المادة.
ويجوز إخراجها قيمة مراعاة لمصلحة الفقير وهو مذهب الحنفية وبه قال الحسن البصري وعمر بن عبد العزيز وسفيان الثوري، قال النووي ورجحه شيخ الإسلام ابن تيمية مراعاة لمصلحة الفقير
وتقدر قيمتها الوسطية لهذا العام ب 1 دولار أمريكي أو ما يعادله من العملات الأخرى.

4)- هل هناك فدية للصائم وهل لها علاقة بزكاة الفطر؟-فدية الصيام هي عوض يقدمه من عجز عن الصيام كفارة لما أفطر، فمن عجز عن الصيام لشيخوخة أو مرض لا يرجى برؤه وجب عليه عن كل يوم إطعام مسكين، وهي تختلف عن زكاة الفطر فمقدارها نصف صاع من القوت أو نصف قيمة زكاة الفطر وتخرج بعد كل يوم يفطر فيه ويجوز إخراجها في آخر رمضان عن جميع الأيام التي أفطرها.

5)- هل تجب زكاة الفطر على الأبناء المتزوجين أو غير المتزوجين؟

– ما دام الولد مقتدرا فإنه يخرج الزكاة عن نفسه ولو زكى عنه أبوه فلا بأس ولا يضر، ويجوز للأب أن يعطي ابنه الفقير إن كان لا يتحصل بعمله ما يكفيه ويكفي عياله من نفقاته الأساسية، أما أبناؤه الصغار الذين يعيشون معه ينفق عليهم من ماله فلا يجوز إعطاؤهم زكاة الفطر.

6)- أحيانا يخبرك فقير أنه بحاجة لزكاة الفطر فهل هذا جائز؟

– إن كان يعلم أن هذا الفقير محتاج أو يظهر عليه العوز والحاجة وليس متسولا فيجوز إعطاؤه زكاة الفطر ولا يتقيد المعطي بما يطلبه هذا الفقير بل على المزكي أن يدفع زكاة الفطر بما وجبت عليه.

7)- هل الأفضل إعطاء الزكاة لعائلة واحدة أم لعدة عوائل؟
– هذا الأمر يعود للقدر المعطى من الزكاة، فإن كان قليلا فإعطاؤه لعائلة واحدة أفضل، وإن كان المقدار كثيرا يكفي أكثر من عائلة فالأولى توزيعها على عدة فقراء.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق