شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

السم الرقمي

0 201

تحدثنا في المقال السابق عن الخطوات التي يجب أن تفعلها في حال أردت بيع هاتفك من أجل حماية ملفاتك وبياناتك، لكن إذا أردت أن تشتري هاتفا جديدا ما هي الخطوات والنصائح التي يجب أن تتبعها من أجل حماية بياناتك قدر الإمكان؟

عند شرائك جهازا جديدا سيحتوي على نظام التشغيل فقط وستبدأ بإضافة التطبيقات والبرامج التي تريدها وتلبي احتياجاتك، لكن هل هذه التطبيقات آمنة؟

إن متجر “google play” للأندرويد، و“app store” للآيفون يحتويان على ملايين التطبيقات والبرامج والألعاب منها الجيد المفيد ومنها السام الضار، وهنالك أيضا بعض التطبيقات تتواجد على غير هذين المتجرين على المواقع المختلفة، لذلك إذا كنت تريد تنزيل التطبيقات فقم بتنزيلها من هذين المتجرين من الشركة الأساسية للتطبيق، ولا تستخدم التطبيقات المعدلة؛ لأنك لا تعلم ماذا أضيف إلى التطبيق من أكواد وإضافات قد تتسب في انتهاك خصوصيتك وسرقة بياناتك بل وحتى التجسس عليك دون أن تشعر.

أيضا يجب عليك عزيزي القارئ أن تراعي عدد الأشخاص الذين قاموا بتحميل التطبيق فالتطبيقات االتي يكون عدد التحميل فيها قليل يكون ذلك مؤشرا أن هذا التطبيق غير مستخدم على نطاق واسع، وبالتالي لن يكون هنالك اهتمام كبير بتطويره وسد ثغراته، وعليك أيضا أن تقرأ التعليقات التي توجد أسفل التطبيق فهي تعطيك انطباعا أوليا عن التطبيق من خلال ردود الأشخاص الذين قاموا باستخدامه.

ويحسن بنا التنويه إلى ضرورة الابتعاد عن التطبيقات التي تنشر على صفحات الويب ومواقع التواصل وبرامج المحادثة فكثير منا أثناء تصفحه يرى روابط لأشياء لا يعرفها أو من أشخاص مجهولين أو حتى روابط لتحميل تطبيقات فيها ميزات إضافية عن المميزات التي أصدرتها الشركة المصنعة، وهنا يجب أخد الحيطة والحذر من تلك الروابط وعدم الضغط عليها حتى لا تقوم بحقن جهازك بأكواد أو أدوات دون أن تعلم فتتحكم بجهازك وتسرق بياناتك.

ومن المعلوم أن معظم الهواتف تحتوي على ذاكرة داخلية وخارجية معا؛ فالذكرة الداخلية لا تستطيع تغييرها أو إزلتها لذالك لا تقم بوضع ملفات هامة فيها دون تشفير، أما الذاكرة الخارجية فإذا أردت أن تضع ذاكرة قديمة في هاتفك الجديد فعليك أولا أن تتأكد من خلوها من الفيروسات والبرمجيات الخبيثة التي ربما تتنقل لهاتفك، وأيضا عليك وضع بياناتك داخل حاويات مشفرة على الذاكرة وعليك فحصها كل فترة حتى تتأكد من خلوها من الفيروسات.

إن هاتفك هو مرافقك الشخصي الذي يحمل كل أسرارك وتحركاتك وبياناتك؛ لذا يجب عليك أن تنتقي ما تضع به وتحافظ عليه خاليا من السموم الرقمية.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق