شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

سيطرة تحرير الشام على مبنى السجن بريف إدلب ومصدر عسكري يوضح ماجرى

0 1٬029

سيطرت هيئة تحرير الشام على مبنى السجن المركزي بريف إدلب الغربي بعد اشتباكات استمرت عدة ساعات متواصلة مع تنظيم حراس الدين بعد تحصن عناصر الأخير فيه رافضين دعوة تحرير الشام وعلماء ومشايخ المحرر برفع الحواجز وإيقاف القتال والجلوس للصلح.

وأفاد “أحمد عبد الهادي” أحد المسؤولين الميدانيين في تحرير الشام لشبكة إباء أن “مقاتلي تنظيم الحراس استخدموا كافة أنواع الأسلحة الخفيفة والقناصات إضافة لاستخدام الرشاشات الثقيلة أثناء مقاومتهم داخل مبنى السجن” مضيفا “في أثناء تقدم الإخوة في تحرير الشام قام عناصر التنظيم بإطلاق النار عليهم بشكل مباشر ما أدى لاستشهاد أحد المجاهدين وإصابة 4 آخرين”.

وقال “عبد الهادي”: “بعد تمشيط مبنى السجن واستعادة السيطرة عليه بشكل كامل فوجئ المجاهدون بعملية سرقة لأكثر من 15 دراجة نارية تعود ملكيتها للحرس في وزارة الداخلية التابعة لحكومة الإنقاذ حيث كانت سابقا في المبنى إلا أن أصحابها لم يجدوها بعد طرد عناصر التنظيم”.

وتشهد عدة مناطق بريف إدلب الغربي توترا واشتباكات بين مجاهدي تحرير الشام وتنظيم حراس الدين بعد وضع الأخير عدة حواجز عسكرية لقطع الطرق واعتقال عناصر وقيادات من الهيئة وعدم استجابة التنظيم لإنذارات تحرير الشام ودعوات مشايخ وعلماء المحرر بإزالتها ووقف إطلاق النار.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق