شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

الجهاز الأمني يقبض على عصابة بعد سطوها على مال ومصاغ ذهبي بريف إدلب

0 440

ألقى الجهاز الأمني القبض على عصابة مجرمة سلبت وبقوة السلاح كمية من المال وقرابة 2000 غرام من الذهب بعد قطع طريق أحد الصياغ بين بلدة قاح وأطمة شمال إدلب، ثم توارت حينئذ عن الأنظار.

وفي تصريح خاص لشبكة إباء قال المسؤول في الجهاز الأمني “عيسى الخالد”: “وصلتنا هذه الحالة منذ قرابة الأسبوعين واستمعنا لإفادة الصائغ وجمعنا كل المعلومات التي يمكن أن تحدد المجرمين”.

وتابع: “باشر الفريق الأمني المختص بالجريمة المنظمة عمله على مدار الساعة فور ورود الشكوى وبعد عشرة أيام من البحث وجمع الخيوط تمكن الفريق من التوصل إلى المجرم (س.ع) وهو أحد الراصدين للعصابة فألقيَ القبض عليه مباشرة”.

وأضاف: “إن التحقيق الأولي مع المجرم (س.ع) أوصل الفريق المختص إلى رؤوس العصابة الأربعة، حيث داهمنا وكرهم في قرية حزرة شمال إدلب من خلال قوة أمنية وتمكنت أيضا من إلقاء القبض على بقية العصابة تباعا”.

وأشار “عيسى الخالد” إلى أن هذه العملية الأمنية تعد من أسرع العمليات التي نفذها الجهاز الأمني في الوصول إلى الجناة، إذ لم تتجاوز المدة بين الشكوى المقدمة وبين إلقاء القبض على المجرمين سوى أسبوعين فقط، ليعاد المال والمصاغ الذهبي إلى صاحبه قبل أن تتصرف العصابة به.

وأكد “الخالد” في ختام حديثه أن الجهاز الأمني يبذل جهده لإرساء الأمن والحفاظ على الحقوق، متوعداً من يعبث بأمان المحرر بأن “قبضة العدالة تنتظرهم”.

وفي الشهر الماضي ألقى الجهاز الأمني القبض على مرتكب جريمة في بلدة أرمناز شمال إدلب خلال زمن قياسي لم يتجاوز الـ 10 ساعات بعد تنفيذ جريمته، وقدم إلى القضاء لينال جزاءه العادل.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق