شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

مسؤول الحواجز في تحرير الشام يوضح تفاصيل مقتل أحد الشبان في منطقة مخيمات أطمة

0 594

تداولت صفحات محلية اليوم الإثنين خبر مقتل شاب على أحد الحواجز التابعة لهيئة تحرير الشام في منطقة مخيمات الكرامة بريف إدلب الشمالي.

وأفاد مسؤول الحواجز في هيئة تحرير الشام “عبد العزيز العمر” لشبكة إباء قائلا: “صدمت دراجة نارية أحد الأطفال على حاجز منطقة المخيمات، وحين أراد عناصر الحاجز توقيف صاحب الدراجة امتنع ونادى عددا من أقاربه واتجهوا إلى الحاجز”.

وتابع “العمر” قوله: “طلب الحاجز مؤازرة بعد التعدي عليه، وأثناء وصول المؤازرة للحاجز جرى إطلاق النار عليهم بشكل مباشر وحصل اشتباك بين الطرفين، أدى لمقتل شخص ممن كانوا يحملون السلاح، وانسحب على إثرها الحاجز مع المؤازرة”.

وجلس بعد هذه الحادثة ممثلون عن تحرير الشام ووجهاء المخيمات وأصدروا بيانا اتفقوا فيه على “إحالة المتسببين بمقتل الشاب “محمد بشير الشمالي” من أبناء اللطامنة إلى القضاء مع عناصر الحاجز التابعين لتحرير الشام “حاجز أبو حمود”، وعودة الأمور إلى ما كانت عليه قبل الحادثة من حاجز ومخفر” -حسب البيان-.

ختاما طالب مسؤول الحواجز من الصفحات الإعلامية والناشطين تحري الدقة في نقل الأخبار لما يسببه نقل الأخبار الكاذبة من هدر للدماء المعصومة.

وتعمل الحواجز المنتشرة في الشمال المحرر على ضبط الأمن بما فيه القبض على المطلوبين من خلايا النظام النصيري وخوارج البغدادي وغيرهم من المفسدين.

 

 

 

صورة عن بيان الاتفاق.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق