شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

توضيح من قيادي في تحرير الشام حول مشكلة قرية جوزف بجبل الزاوية

0 210

توضيحًا لتفاصيل المشكلة الحاصلة في قرية جوزف جنوب إدلب أفاد القيادي في هيئة تحرير الشام “يحيى الشامي” قائلًا “دخلت أمس السبت مجموعة من عناصر درع الفرات، مدججين بالسلاح الخفيف ومنه “pkc” و”RBG”، مستقلين “بيك أب” دفع رباعي إلى قرية “جوزف” بجبل الزاوية، محتمين بأشخاص عُرف عنهم العداء والحقد للهيئة، يتنتمون لفصائل أخرى”.

وأردف “الشامي” “كان لزاماً علينا إيقاف هذه المجموعة عند حدها، فطلبنا ممن يحميهم بأن يسلم المطلوبين لعرضهم على القضاء، إلا أن عرضنا قُوبل بالرفض، فأرسلنا مجموعاتنا إلى القرية على الفور لاعتقالهم، فأطلقوا عليها الرصاص منعًا للقبض عليهم، إلا أننا ألقينا القبض على بعضهم و لاذ الآخرون بالفرار”.

وأكد القيادي في الهيئة أن بعض المحرضين يريدون زرع مشاكل داخلية بين الفصائل، عبر استعانتهم بنساء وشباب القرية للقيام بمظاهرة بسيطة ما لبثت أن انفضت بعد إلقائهم الحجارة على سيارة للهيئة أثناء عبورها من القرية.

الجدير بالذكر أن الكثير من عناصر درع الفرات عليهم قضايا أمنية في المحاكم الشرعية وهم فارون بسببها نحو الشمال السوري حيث لا حسيب هناك، في ظل وجود محاكم مدنية بأوامر تركية ووساطات ومحسوبيات تعفيهم من أي جناية أو جرم اقترفوه.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق