شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

أزمة المحروقات تتفاقم في مناطق سيطرة عصابات الأسد

0 293

قامت “وزارة النفط” التابعة لعصابات الأسد، اليوم الاثنين بتخفيض كميات البنزين المباعة بالسعر المدعوم للسيارات الخاصة إلى 75 لترا في الشهر بدل 100 لتر.

وقالت الوزارة إن الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية قامت بنقل 25 لترا من الشريحة المدعومة للسيارات الخاصة إلى الشريحة غير المدعومة بحيث تصبح المخصصات 75 لترا مدعوما و125 لترا غير مدعوم.

وأضافت أن الإجراء لا يرافقه تغيير في الكميات الإجمالية للسيارات الخاصة أو كميات التعبئة والمحددة بأربعين لترا كل 7 أيام، كذلك ليس هناك أي تغيير على مخصصات السيارات العمومية.

يذكر أن مناطق سيطرة ميليشيات الاحتلال الروسي تعاني من أزمة حادة في المحروقات منذ عامين، وسط انهيار الليرة السورية وأزمات مختلفة كنقص الطحين والمواد الأساسية.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق