شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

تحرير الشام تبين موقفها حول دعوات تشكيل مفوضية للانتخابات

0 448

 نشرت هيئة تحرير الشام بيانا بينت فيه موقفها حول دعوات تشكيل مفوضية للانتخابات من قبل “الائتلاف”.

وجاء في بيان الهيئة :”لقد أضحت الثورة السورية نبراسا لكل الأحرار في العالم، ومثالا ناصقا للنضال المشروع ضد استبداد الظالمين وطغيان المحتلين، ثورة عزة وكرامة”.

وأضافت:”لم يقدم أبناء الثورة الغالي والنفيس من أجل أن يتقاسموا الحكم مع طاغية مجرم، وخلال الطريق نحو الحرية، واقتراب موعد اللقاء بالنصر، يتهاوى ضعيفو الإرادة هنا وهناك، ولا تحتمل نفوسهم مواصلة المسير فيتقهقرون منتكسين صاغرين، يضعون أيديهم بيد قاتلهم من جديد”.

وتابعت :”من هذا المنطلق، فإننا نرفض ونستنكر دعوات “الائتلاف” تشكيل مفوضية للانتخابات، وتصريحاته حول مشاركة رأس النظام المجرم الانتخابات المقبلة، فهذه المفوضية لا تمثل الخيار الثوري، بل تتعارض مع أهداف الثورة المتمثلة بإسقاط النظام المجرم”.

وأكدت الهيئة أن هذه الخطوات لا تعدوا أن تكون محاولات عبثية متماشية مع توجهات المحتل الروسي لإضفاء الشرعية على المجرم بشار، وإعادة إنتاجه كشخصية تتنافس “ديمقراطيا” على حكم البلاد وعبر اختيار الشعب له.

وأشارت إلى أن الاستحقاقات السياسية لا يمكن فصلها عن ثوابت الثورة وأهدافها، بل توضع بميزان ما قدمه الشعب الصابر من تضحية وفداء، ولذلك فإن المسارات السياسية كعودة اللاجئين وإعادة الإعمار واختيار حاكم للبلاد وتأمين البيئة الآمنة كلها تبدأ بإزالة النظام المجرم، وتنطلق بإرادة شعبية حرة تشارك بها كافة المؤسسات والأجسام الثورية لأجل مستقبل مشرق.

وختمت الهيئة بيانها بدعوة كافة المؤسسات والنخب الثورية وعموم أبناء الشعب الثائر إلى إعلان الرفض الحاسم لهذه الخطوات المدمرة لمكتسبات الثورة وتضحياتها، والتعبير عن ذلك من خلال البيانات والتصريحات والوقفات الاحتجاجية.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق