شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

خوفا من التجنيد الإلزامي فرار عشرات الشبان من مناطق سيطرة الأسد

0 365

أفادت مصادر إعلامية محلية، اليوم الأربعاء، بأن عددا من شباب منطقة مسكنة بريف حلب الشرقي الخاضعة لسيطرة حكومة الأسد العميلة، فروا باتجاه مناطق سيطرة ميليشيا “قسد”، هربا من الخدمة الإلزامية.

حيث قالت المصادر: “تمكن أكثر من 40 شابا من الفرار من منطقة مسكنة الخاضعة لسيطرة ميليشيات الاحتلال الروسي نحو ريف الرقة الغربي الخاضع لسيطرة ميليشيا قسد”.

وأضافت: “وذلك خشية الاعتقال على يد ميليشيات الاحتلال الروسي، بهدف سوقهم إلى الخدمة الإلزامية”.

وأشارت المصادر إلى أن هذه الحادثة تزامنت مع اعتقال ميليشيات الاحتلال الروسي لعدد من الشبان في محيط منطقة مسكنة وقرية الدبسي بريف حلب الشرقي، بهدف سوقهم للخدمة العسكرية الإلزامية.

كما رجحت المصادر أن مناطق سيطرة ميليشيا “قسد” ليست الوجهة الأخيرة للشباب الفارين وذلك لأن “قسد” تشن بين الفينة والأخرى حملات تجنيد إجباري تستهدف الشباب والأطفال.

الجدير بالذكر أن مناطق سيطرة حكومة الأسد العميلة تشهد ترد في الأوضاع المعيشية والخدمية بالتزامن مع انتشار واسع لفيروس كورونا، هذا الأمر ولد حالة من الغضب والاحتقان في صفوف الأهالي هناك.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق