شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

في اليوم العالمي لضحايا الاختفاء القسري.. مطالب بالكشف عن مصير 100 ألف معتقل في سجون الأسد

0 497

دعا “جيمس جيفري” الممثل الخاص إلى سوريا يوم الأحد، ميليشيات الأسد إلى الكشف عن مصير أكثر من 100 ألف سوري معتقل ومفقود ومغيب في سجون الأسد.

وقالت السفارة الأمريكية في سوريا عبر حسابها على تطبيق “تويتر” في اليوم العالمي لضحايا الاختفاء القسري: “إن الاعتقال في سجون الأسد غالبا ما يكون حكما بالإعدام”.

وأوضحت السفارة أن “العديد من المنظمات ذات المصداقية وثقت النطاق الهائل للتعذيب والعنف الجنسي والإهمال والإعدام خارج نطاق القضاء الذي يتعرض له المحتجون داخل سجون النظام”.

وطالب البيان بمحاسبة مرتكبي التعذيب ضد المعتقلين، والكشف عن مصيرهم.

ومنذ بداية الثورة السورية وحتى قبلها، مارست الميليشيات على الشعب السوري كل أنواع البطش والعدوان، من سجن واختطاف واعتقال وما واكب ذلك من تعذيب وتغييب في مختلف السجون التي باتت أشهر من نار على علم وتذكر وتوثق فيها أشد الانتهاكات، كسجن فرع فلسطين وسجن تدمر وغيرهما في طول البلاد وعرضها.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق