شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

فصائل “المصالحات” ترد على طلب ميليشيات الأسد إرسالها لجبهات إدلب

0 1٬064

كشفت شبكة “أخبار درعا وريفها”، اليوم الجمعة، عن عقد عدد من ضباط عصابات الأسد اجتماعا في مدينة درعا مع قادة فصائل التسوية من أجل إرسال عناصر مايسمى بالمصالحات إلى جبهات إدلب.

حيث قالت الشبكة: “عقد يوم الأربعاء الماضي 19 آب اجتماعا في مدينة درعا بين “الفرقة الرابعة” التابعة للنظام متمثلة باللواء”علي محمود”، والعميد “غياث دلا” مع “اللجنة المركزية” وقادة التسويات المتمثلة بالمدعو “مصعب البردان” رئيس “اللجنة المركزية” في ريف درعا الغربي، وكان فحوى هذا الاجتماع هو التنسيق لإشراك مجموعات مقاتلة خاضعة للتسويات والمنضوية تحت صفوف “الفرقة الرابعة” في معارك إدلب المرتقبة”.

وأضافت بأن “رد اللجنة جاء بعدم الموافقة على طلب “الفرقة الرابعة”، بينما وافقت بعض قيادات التسوية بالمشاركة إلى جانب قوات النظام في المعارك المرتقبة في إدلب”.

وأشارت الشبكة إلى أن الفرقة الرابعة هددت اللجنة باقتحام الريف الغربي من المحافظة في حال لم توافق على إرسال مقاتلين إلى شمال سوريا، بعد إمهالهم مهلة زمنية للتشاور والرد عليهم.

يذكر أن ميليشيات الاحتلال الروسي والإيراني تكبدت خسائر فادحة في الأرواح والعتاد على أيدي مجاهدي غرفة عمليات “الفتح المبين” خلال حملتها الأخيرة على الشمال السوري المحرر، هذا الأمر جعلها تعاني من نقص بشري حاد، وهي تعمل الآن على سد هذا النقص خاصة مع توارد أنباء عن معركة مرتقبة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق