شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

دمار في ممتلكات الأهالي واستمرار القصف العنيف على ريف إدلب

0 388

يستمر القصف المدفعي والصاروخي على مناطق ريف إدلب الجنوبي والشرقي من قبل ميليشيات الاحتلال الروسي ما أدى لدمار كبير في الممتلكات وحركة نزوح للأهالي من بلداتهم.

ورصد مراسل إباء، أمس الإثنين، حركة نزوح كبيرة لأهالي جبل الزاوية جنوب إدلب جراء القصف الأخير الذي شنته ميليشيات الاحتلال الروسي على منازلهم وقراهم.

كما وثق مراسلنا آثار الدمار في منازل أهالي بلدة كنصفرة وقرية عين لاروز بعد تعرضهما للقصف بقذائف المدفعية والصواريخ من حواجز ميليشيات الاحتلال الروسي المتمركزة في مدينة كفرنبل جنوب إدلب.

كما استهدفت مدفعية الميليشيات بشكل مكثف بلدتي بليون وآفس وقرى بينين ومجدليا بريف إدلب وتلال الكبينة شمال اللاذقية، بالتزامن مع قصفها بصواريخ “أرض-أرض” بلدة كفرعويد وقرية الفطيرة بريف إدلب الجنوبي.

يذكر أن ميليشيات الاحتلالين الروسي والإيراني استقدمت أسلحة ثقيلة ومجموعات لها قبل أيام، وسط قصف عنيف يستهدف المناطق المحررة وتحليق لطيران الاستطلاع، قابلها تعزيزات عسكرية واستنفار لدى الفصائل المجاهدة على جبهات القتال في أرياف إدلب وحماة وحلب.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق