شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

على خلفية انتهاكات قسد.. أبناء ديرالزور يصدرون بيانا للرأي العام

0 301

أصدر أبناء ديرالزور من الناشطين والإعلاميين بيانا للرأي العام، اليوم الأحد، على إثر الهجمة الشرسة التي يتعرض لها أهالي ريف ديرالزور الشرقي من قبل ميليشيا قسد والحصار الذي تفرضه على بعض المناطق.

حيث أكد البيان أن الميليشيا تشن حملة انتقامية همجية ضد أبناء الريف وذلك ردا على الرفض الشعبي لمناهجها التي حاولت فرضها، رافق ذلك نشر الخوف والرعب وفرض السيطرة بالقوة، مشيرا إلى الانتهاكات التي ارتكبتها بحق الأهالي داخل القرى والبلدات التي اقتحمتها بدعم التحالف الدولي.

وقال البيان: “إن قسد ارتكبت خلال اليومين الماضيين انتهاكات بالضرب والشتم والاعتقال التعسفي بحق الأهالي كما أرعبت وعنفت الأطفال والنساء وأهانتهم أثناء مداهماتها” مضيفا أنها فرضت حظر التجول مصحوبا بانقطاع الكهرباء وتوقف المخابز ومعامل الثلج والمحال التجارية عن العمل ونفاذ مخزون المواد الغذائية في المنطقة”.

وبحسب البيان فإن الميليشيا حولت بعض مساجد المدينة إلى مقرات عسكرية ومنعت رفع الأذان والصلاة فيها ،إضافة لاعتقال جميع الناشطين والمنظمين للمظاهرات الرافضة للمنهاج الكردي وتصوير المدنيين المعتقلين على أنهم إرهابيون وبجانبهم السلاح.

واختتم البيان بمطالبة المجتمع الدولي وحقوق الإنسان بحماية الأهالي من حملات قسد التي تتعمد إذلال كل معارض لها، كما حمّل التحالف الدولي المسؤولية عن حياة مئات الآلاف من المدنيين العزل في ريف ديرالزور.

يذكر أن ميليشيا قسد شنت قبل يومين حملة اعتقالات طالت العشرات من أهالي ريف ديرالزور الشرقي بعد استقدامها تعزيزات عسكرية وذلك بسبب رفض السكان منهاج قسد الجديد والذي حاولت فرضه عليهم -بحسب ناشطين -، كما فرضت حصارا خانقا على مدينة الشحيل خلال الحملة بالتزامن مع شنها عمليات أمنية في مناطق أخرى مجاورة.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق