شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

هجوم لاذع على الائتلاف الوطني بسبب عملية تبادل المناصب بين الحريري والعبده

0 351

هاجم عدد من الشخصيات المعارضة السورية والصحفيين الانتخابات التي أجراها الائتلاف الوطني ونتج عنها تعيين نصر الحريري رئيسا للائتلاف واصفينها باللعبة المكشوفة.

ونشر المعارض السوري “عبد الباسط سيدا” رئيس المجلس الوطني السوري سابقا تغريدة عبر حسابه في تويتر وجه فيها سؤالا لأعضاء الائتلاف قائلا” ألا تعتقدون أن لعبة تبادل الكراسي والمواقع باتت ممجوجة مقيتة؟ وموضوعاً لسخرية سوداء من قبل السوريين المناهضين لحكم بشار”، وأضاف مشبها ما حصل بانتخابات مجلس الشعب لدى الحكومة العميلة “تضحيات السوريين وتطلعاتهم في واد، وأنتم في أودية أخرى، ما الفرق بين هذه اللعبة ولعبة “مجلس الشعب”؟”.

كما غرد الممثل السابق الائتلاف السوري بالخليج “أديب الشيشكلي” عبر حسابه في تويتر”في خضم السجال الدولي حول إدخال المساعدات إلى ‎سوريا، انشغل من يسمون أنفسهم معارضة بانتخاباتهم الفارغة، حيث خسر رئيس ‎الائتلاف كرسي الرئاسة لكن فاز برئاسة هيئة التفاوض و خسر رئيس هيئة التفاوض رئاسة الهيئة لكنه فاز بكرسي رئاسة الائتلاف” واصفا ما يحدث بتبادل الأدوار.

في حين شبه الصحفي السوري “فيصل القاسم” الانتخابات بالتغييرات الكوميدية بين الثنائي المرح بوتين ومدفيدف وتناوبهما على منصبي رئاسة الوزراء ورئاسة الاتحاد الروسي _بحسب وصفه_.

هذا وقد انتخبت الهيئة العامة في الائتلاف الوطني السبت الماضي في مدينة إسطنبول التركية “نصر الحريري”رئيسا جديدا للائتلاف خلفا لأنس العبده الذي بات يشغل منصب رئيس هيئة التفاوض خلفا للحريري.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق