شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

حكومة الإنقاذ : تمرير الفيتو الروسي رسالة تمثل سقوط القيم الإنسانية

0 184

أصدرت حكومة الإنقاذ السورية بيانا حول الفيتو الروسي الذي صدر مؤخرا خلال اجتماع في مجلس الأمن.

وأشارت الحكومة إلى أن شمال غرب سوريا يحوي 5 ملايين نسمة ثلثهم نازحون يتوزعون على 1300 مخيم جراء هروبهم من بطش عصابات الأسد وحلفائها، حيث “تواجه العائلات السورية تحديات حقيقية في مواجهة الفقر المدقع ، فحوالى 70% من هذه العوائل تُصنف تحت خط الفقر، إضافة إلى النقص الحاد في الرعاية الصحية اللازمة للأطفال وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة”.

وسلّط البيان الضوء على أبرز التحديات وهو ظهور مؤشرات حول تفشي فايروس كورونا ما ينذر بكارثة إنسانية لا يمكن السيطرة عليها بالإمكانيات المتوفرة.

وأكدت حكومة الإنقاذ “أن تمرير القرار الروسي بمنع إدخال المساعدات الإنسانية وإغلاق المعابر الإنسانية يمثل رسالة إلى الشعب السوري وللعالم أجمع بسقوط القيم الإنسانية وخضوعها لتصويت المحتل والقاتل نفسه”.

وأهابت بالمنظمات الحكومية وغير الحكومية تحمل مسؤولياتها تجاه تداعيات الفيتو الروسي واصفة تمريره بوصمة عار لا تمحى وستشجع عصابات الأسد لمزيد من الإجرام بغطاء دولي.

ويعدّ الفيتو الذي يعد رقم 15 رفضت فيه روسيا قرار تمديد دخول المساعدات الإنسانية إلى الشمال السوري المحرر.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق