شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

الفارون من الجوع في “الركبان” هدف للميليشيات الإيرانية في البادية السورية

0 633

قتلت الميليشيات الإيرانية وعصابات الأسد، أمس الأربعاء، عددا من الأشخاص الهاربين من مخيم الركبان المحاصر على الحدود السورية الأردنية بريف حمص الشرقي.

وقالت مصادر محلية: “إن مجموعات من ميليشيات الأسد وإيران نصبت كمينا في البادية لـ 8 من المدنيين الفارين من المخيم حيث قتلت ثلاثة منهم وأسرت ثلاثة آخرين، في حين فُقِد اثنان لم يعرف مصيرهما حتى اللحظة”.

وأضافت المصادر أن الميليشيات التي نصبت لهم الكمين استهدفت المارين بالرشاشات المتوسطة وقذائف الدبابة أثناء محاولتهم المرور بدراجاتهم النارية عبر إحدى الطرق الترابية القريبة من مواقعها، برفقة مهرب من أهل المنطقة.

وبحسب ما أفادت المصادر فإن جل الضحايا الذين حاولوا الفرار بأرواحهم هم من أبناء ريف ديرالزور شرق سوريا حيث يضم المخيم المئات من أبناء المحافظة إضافة لآلاف المدنيين من باقي المحافظات.

ويشهد مخيم الركبان الحدودي الذي يضم الآلاف من العوائل حصارا خانقا من قبل قوات الاحتلال الروسي وميليشيات الأسد، كما تفرض طوقا حوله لمنع حركة الدخول والخروج منه مما أدى إلى معاناة في تأمين أبسط مقومات الحياة فيه من غذاء ودواء وخاصة بعد إغلاق الأردن للمعبر الوحيد مع المخيم.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق