شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

عصابات الأسد تنفذ تهديداتها بحق رامي مخلوف وتحجز على أمواله وأموال أسرته

0 368

أصدرت وزارة المالية في الحكومة العميلة قرارا بالحجز على أموال رجل الأعمال وابن خال بشار الأسد رامي مخلوف إضافة لأموال زوجته وأولاده.

جاء الحجز بعد أسابيع من الأخذ والرد بين مخلوف والحكومة، بدأت بمطالبة وزارة الاتصالات شركة سيرياتل دفع مستحقات مالية قدرت بـ230 مليار ليرة سورية حيث رفض مخلوف دفعها بداية ليرضخ لاحقا لكن دون الوصول لحل مرضٍ للطرفين.

وتضمن القرار الحجز على الأموال المنقولة وغير المنقولة لرجل الأعمال وعائلته وذلك ضمانا لتسديد المبالغ المترتبة عليه لصالح الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد -بحسب البيان-.

سبق عملية الحجز ظهور مخلوف بعدة مقاطع مرئية عبر حسابه في فيسبوك شاكيا الظلم الذي يتعرض له ومطالبته بالأموال دون وجه حق -بحسب وصفه-، كان آخرها الأحد الماضي، أعلن فيه عدم قبوله طلب الاستقالة من رئاسة الشركة وهدد بانهيار الاقتصاد السوري في حال انهارت شركة سيرياتيل نتيجة الضغوط التي وصفها بالمستمرة.

كما أعلن في وقت سابق عن قيام أجهزة الأمن لدى عصابات الأسد باعتقال عدد كبير من موظفي الشركة للضغط عليه وقبول الاستقالة.

ويعتبر رامي مخلوف ابن خال بشار الأسد أحد أكبر رجال الأعمال منذ تولي الأسد السلطة في سوريا حيث أشارت تقارير إلى استحواذه على أكثر من 60% من الاقتصاد السوري، كما يعد من الداعمين الرئيسيين لأجهزة الأمن والميليشيات في قمع الثورة السورية منذ بداياتها وحتى اليوم.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق