شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

تفجير جديد يودي بحياة شخص في مدينة الباب شرق حلب

0 795

في مشهد متكرر يكاد لا ينقطع، تستمر التفجيرات في المناطق الخاضعة لسيطرة فصائل الجيش الوطني المتنافسة فيما بينها بريف حلب الشمالي والشرقي.

حيث استشهد شاب في مدينة الباب في الريف الشرقي لحلب إثر انفجار عبوة ناسفة قرب سيارته وسط المدينة بالرغم من الإجراءات الأخيرة التي اتخذها المجلس المحلي لمحاولة ضبط الأمن.

وعزا ناشطون الانفلات الأمني في المنطقة لتنازع الفصائل المسيطرة هناك فيما بينها وانتشار الفساد، ما يؤدي إلى اقتتال مباشر كان آخره الاشتباكات التي شهدتها مدينة جرابلس بين “أحرار الشرقية” من جهة و الشرطة العسكرية” و”جيش الإسلام” من جهة أخرى مخلفة قتلى وجرحى.

وكانت مدينة عفرين قد شهدت انفجارا دمويا راح ضحيته أكثر من 50 شخصا من الأهالي وأصيب العشرات في نهاية الشهر الماضي جراء انفجار صهريج مفخخ وسط المدينة.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق