شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

اشتباكات عنيفة وقتلى وجرحى بدرعا في الذكرى التاسعة للثورة

0 480

استقدمت ميليشيات الاحتلال الروسي اليوم الأربعاء تعزيزات على مساكن جلين بريف درعا الغربي بغية إنشاء نقطة عسكرية جديدة لها على طريق “مساكن جلين- الشيخ سعد”، بريف درعا الغربي.

حيث أفادت مصادر محلية أن ميليشيات الاحتلال الروسي أطلقت النار بشكل عشوائي على الأهالي ما أدى لمقتل “وليد البرازي” من بلدة العجمي و”حسان” الملقب بأبي العز من بلدة عتمان وإصابة “باسم جلماوي” من بلدة القصير بريف درعا وهم من قيادات الجيش الحر سابقا.

وقام ثوار درعا بشن هجوم على النقاط التي تقدمت إليها الميليشيات، وجرت اشتباكات عنيفة على الطريق الواصل بين مساكن جلين وبلدة الشيخ سعد بريف درعا، أعقب ذلك قصف براجمات الصواريخ من قبل الميليشيات المتمركزة في الفوج 175 بإزرع استهدف مساكن جلين في مدينة طفس بالتزامن مع الاشتباكات.

ونجم عن قصف الميليشيات لبلدة جلين بريف درعا الغربي استشهاد 8 من الأهالي بينهم 3 أطفال وعُرف منهم”صالح الويس” و”فادي الجيزاوي”، هذا وشاركت ميليشيات حزب الله المتمركزة في تل الخضر والبانوراما بريف درعا بقصف بلدة جلين.

وتشهد محافظة درعا في الجنوب السوري اشتباكات مستمرة واغتيالات متكررة تستهدف حواجز وعناصر ميليشيات الاحتلالين الروسي والإيراني، وإلى الآن لم تستطع روسيا وميليشياتها إحكام السيطرة على مدن وبلدات درعا.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق