شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية: “سجلنا استهداف مخيمات عشوائية بغارات جوية بريف إدلب”

0 580

أكد وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية “مارك لوكوك” على تعرض مخيمات النازحين شمال إدلب لغارات جوية.

وقال “لوكوك”: “الكارثة الإنسانية شمال غربي سوريا تتفاقم ومعظم القتلى من الأطفال، وقد سجلنا استهداف مخيمات عشوائية للنازحين بغارتين في سرمدا شمال إدلب”.

وأوضح أن 160 ألفا من الأهالي نزحوا من مدينتي الأتارب ودارة عزة بريف حلب، مشيرا إلى أن لديهم تقارير تفيد بموت رضع وأطفال صغار إثر نزوح أسرهم من مدنهم.

وفي إشارة إلى استهداف طائرات الاحتلال الروسي وعصابات “الأسد” بشكل متعمد للمشافي قال “لوكوك”: “72 مستشفى ومركزا صحيا أوقفت أنشطتها في شمال سوريا بسبب القصف والمعارك”.

يذكر أن الحملة العسكرية التي أطلقها المحتلان الروسي والإيراني وميليشياتهما على المناطق المحررة والقصف الهمجي الذي رافقها تسببت بنزوح وتهجير قرابة 900 ألف من أهالي تلك المناطق.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق