شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

معارك هي الأعنف شرق إدلب، وقتلى روس نتيجة هجمات المجاهدين العكسية

0 641

تلقت اليوم الجمعة ميليشيات المحتل الروسي صفعة قوية، وتكبدت خسائر فادحة بالعدة والعتاد مما أجبرها على الانسحاب تحت ضربات المجاهدين.

حيث تمكن المجاهدون من كافة الفصائل اليوم بعد معارك طاحنة جرت على الجبهة الجنوبية الشرقية لإدلب من تحرير “تل خطرة” وطرد ميليشيات الاحتلال الروسي منها.

وتمكن المجاهدون من تدمير دبابة بصاروخ موجه على جبهة التح،كما أسفرت الاشتباكات العنيفة عن مقتل وإصابة العشرات من ميليشيات الاحتلال الروسي ولواء القدس،بينهم ضباط.

وصرح مصدر خاص لشبكة إباء أن “خسائر ميليشيات الاحتلال الروسي وميليشيا “لواء القدس” بلغت 85 قتيلا وأكثر من 120 جريحا ومفقودا خلال المعارك المستمرة شرق إدلب منذ ظهر أمس الخميس حتى مساء اليوم.

وكشف المصدر ذاته عن “سقوط 6 قتلى من الجنود الروس بينهم ضابط وجرح آخرين أحدهم إعلامي”.

وتدور معارك عنيفة على الجبهة الشرقية لمحافظة إدلب بعد خرق الهدنة المزعومة التي فرضها المحتل الروسي لنفسه، وخرقها بنفسه، ليستأنف عملياته العسكرية قابله صمود ومقاومة عنيفة من قبل الفصائل المجاهدة، لتستعيد زمام المبادرة، وتشن عدة هجمات كبدت المحتل خسائر فادحة.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق