شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

تكذيب وسخرية من الرواية الإيرانية في نتائج قصفها لقواعد أمريكية في العراق

0 573

تحدث الحرس الثوري الإيراني عبر وكالة “فارس” عن مقتل 80 جنديا أمريكيا وجرح ما لا يقل عن 200 في قصف قاعدتي عين الأسد وأربيل الأمريكيتين في العراق، اليوم الأربعاء.

الأمر الذي أثار موجة من السخرية عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد تكذيب واشنطن للرواية الإيرانية، حيث صرح مسؤول عسكري أمريكي لوكالة CNN الأمريكية أن الضربات الإيرانية لم تصل إلى مناطق فيها جنود أمريكيون، وأن الجيش الأمريكي لديه تحذير مسبق عن احتمال وقوع ضربات إيرانية لقواعده في العراق.

وأكد أن الصواريخ لم تحقق هدفها في الوقت الذي نُقل فيه الجنود الأمريكان تجنبا لوقوع إصابات، بالإضافة إلى نفي حكومة كردستان وقوع إصابات بين الجنود الأمريكيين في أربيل.

وتداول نشطاء على منصات التواصل صورا لصاروخ إيراني قالوا إنه من بين ال 12 صاروخا التي أطلقتها إيران باتجاه القواعد الأمريكية، مؤكدين سقوطه على بعد 40 كيلومترا من الهدف.

وفي نفس السياق حرصت حكومة طهران على التهويل من إطلاقها للصواريخ واعتبرته ثأرا لمقتل سليماني بغارة أمريكية بحسب ما صرح به ظريف وزير خارجية إيران.

ويرى مراقبون أن ضربة إيران -التي لم تحقق أهدافها – لقواعد أمريكية في العراق كانت متوقعة لاسيما بعد التهديد الإيراني عبر وسائل الإعلام فيما رأى آخرون أن إيران في ورطة كبيرة حيث جعلت بين خيارين أحلاهما مر فاضطرت للجوء إلى التهويل الإعلامي دون إحراز إنجاز حقيقي على الأرض.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق