شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

مشهد جديد يظهر حالات الإذلال التي يعاني منها عناصر الجيش النصيري

1 2٬742

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع مرئي لعدد من جنود النظام المجرم يحاولون إيقاف سيارات الأهالي لنقلهم من قارعة الطريق، إلا أنه لم يتوقف أحد لمساعدتهم.

ويُظهر المقطع المرئي الذي تداوله الكثير من الساخرين، مشهدا مذلا لعناصر الجيش النصيري وهم يقفون على قارعة الطريق في وقت ارتفاع درجات الحرارة، ولا يوجد سيارة تقلهم، أو أخرى تقف لنقلهم.

حيث قال العنصر الذي يسجل المقطع غاضبا: “العسكري كلب حقو نص فرنك ما حدا بيوقفلو.. ما في حدا بيوقف”، ليرد عليه الآخر: “قسما بالله دخت من الشمس.. صرلنا ساعتين وما حدا وقفنا”.

وأضاف: “شكرا يا مواطنين شكرا يا شعب”، ليقاطعه آخر قائلا: “والله ما حدا رح يوقفلنا خلونا نروح مشي”.

وفي ذات المشهد، كانت كل سيارة تزيد سرعتها لحظة اقترابها من عناصر النظام المجرم خشية إيقافها بالقوة، الأمر الذي زاد من غضب جنود الميليشيات.

ورغم ما قدمه عناصر الجيش النصيري من تضحيات للحفاظ على كرسي رأس النظام المجرم، ومقتل الآلاف منهم في سبيل ذلك في المعارك الأخيرة، لم يقدر النظام ذلك، حيث يعاني الكثير من جنوده تهميشا وإذلالا من قبله.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

تعليق 1
  1. حفيد الصحابة يقول

    ذل في الدنيا وفي الآخرة عذاب وذل أشد …

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق