شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

تحقيق أممي: حملة النظام تسببت بنزوح ما يزيد عن نصف مليون شخص بإدلب، وأغلبهم يعيشون في ظروف سيئة

0 368

صرّح رئيس لجنة التحقيق بشأن سوريا “باولو سيرجيو بينيرو” اليوم الثلاثاء خلال مداخلة في “مجلس حقوق الإنسان” بالأمم المتحدة أن الأهالي في إدلب يعانون من أوضاع إنسانية صعبة.

حيث قال: “إن عمليات النظام السوري في إدلب تسببت بنزوح نصف مليون مدني، وألحقت دمارًا واسعًا في البنى التحتية، وإن العديد من النازحين يعيشون في ظروف سيئة وينامون في العراء”.

وأوضح “سيرجيو بينيرو” أن منطقة “خفض التصعيد” المزمعة في إدلب تحولت إلى ساحة معركة بسبب الهجمات الأخيرة عليها، مؤكدًا أن مستشفيات الأطفال والنساء هي الأكثر ضررًا بالحملة العسكرية -حسب قوله-.

وشنّ النظام المجرم والاحتلال الروسي عملية عسكرية عنيفة على عدة مناطق في الشمال المحرر خلال الأربعة أشهر الماضية، قُتل خلالها مئات الأهالي العزل، وهجر مئات الآلاف من منازلهم هربًا من بطش الطائرات وجحيم القصف.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق