شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

المتحدث العسكري لتحرير الشام: سنقاتل عن أرضنا ونذود عنها بكل ما نستطيع ولايزال الجيب الجنوبي من المحرر تحت سيطرة المجاهدين

0 1٬772

أكد “أبو خالد الشامي” المتحدث باسم الجناح العسكري في هيئة تحرير الشام على خيار المواجهة ضد عدوان النظام النصيري وحليفه الروسي على المناطق المحررة.

وقال “الشامي” في تصريحه: “بعد القصف الشديد من قبل قوات العدو المجرم، الذي يتجنب المواجهة مع المجاهدين باتباع سياسية الأرض المحروقة، أعاد المجاهدون ليلة أمس التمركز في جنوب مدينة خان شيخون مع بقاء الجيب الجنوبي تحت سيطرة المجاهدين”.

وأضاف أن غرفة عمليات الفتح المبين اتخذت خيار المواجهة مع العدوان الآثم الذي قتل الأطفال والنساء ودمر البيوت فوق رؤوس ساكنيها، والذي يراقب العالم إجرامه بصمت.

وأوضح أن المجاهدين سيقاتلون للدفاع عن الأرض بكل استطاعتهم، ولن يسلموا الأرض التي حررت بدماء الشهداء، وتوعد في ختام تصريحه المحتل بدفع ثمن عدوانه باهظاً.

ويأتي هذا التصريح بعد انحياز المجاهدين عن خان شيخون مساء أمس على إثر قصف النظام المجرم وحليفه المحتل الروسي بأعنف الأسلحة والمتفجرات محاور القتال التي شهدت معارك شرسة خلفت مئات القتلى والجرحى من المحتلين

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق