شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

الانفجار النووي في روسيا يهدد حياة السكان إثر ارتفاع نسبة الإشعاع

0 821

نعت روسيا مقتل 5 عناصر يعملون في الوكالة النووية جراء انفجار وقع خلال إطلاق صاروخ يعمل بالطاقة النووية في منشأة عسكرية بمدينة سفرودفنسك في القطب الشمالي الخميس الفائت.

وأوضح مسؤولون روس أن الانفجار حدث بعد اشتعال النار في وقود الصاروخ، ما أدى إلى إلقاء عدة اشخاص في البحر من قوة الانفجار -حسب وكالة “تاس للأنباء”-.

فيما أعلنت الحكومة الروسية اليوم الثلاثاء أن مستويات الإشعاع ارتفعت من 4 إلى 16 مرة في مدينة سفرودفنسك التي شهدت الانفجار النووي.
وحسب وسائل إعلام محلية فإن السكان المحليين القريين من مكان الانفجار قاموا بتخزين اليود الذي يُستخدم للحدِّ من تأثير التعرض للإشعاع بعد الحادث.

وتعتبر المدينة التي حدث فيها الانفجار النووي مركزًا للأبحاث السرية، وكانت تُعرف باسم “أرزاماس-16″، وصُنِّع فيها أول الأسلحة النووية السوفياتية، ولا تزال لليوم مدينة مغلقة، ولا يُسمح بدخولها إلا لمن يحمل تراخيص خاصة.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق