شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

الاحتلال الروسي يوسع استثمار شركاته في الساحل السوري

0 187

بعد سيطرة الاحتلال الروسي على مفاصل الاقتصاد والتجارة لدى النظام المجرم، أعينه تتوجه الآن على السياحة.

حيث كشف وزير السياحة لدى النظام المجرم “محمد مرتيني” عن وجود مشروعين سياحيين للاحتلال الروسي يجري تنفيذهما في محافظتي اللاذقية وطرطوس على الساحل السوري .

وقال “مرتيني” لإحدى الوكالات التابعة للمحتل الروسي: “وقع عقد مع شركة “أولمبيك” في اللاذقية لإقامة مجمع سياحي من فئة 4 نجوم يضم فعاليات سياحية وتجارية وترفيهية متنوعة،

وأوضح أن المشروع الثاني فهو عبارة عن منارة سياحية في محافظة طرطوس، لإعادة تأهيل المجمع القائم وتطوير الموقع العام لإقامة منتجع وشاليهات وفعاليات متنوعة -حسب زعمه-.

وسيطر الاحتلال الروسي على الثروات السورية وأجبر النظام النصيري على شراء مواد البناء من مصانعه، حيث وصل في بداية الشهر الجاري 14 ممثلا عن أكبر الشركات الروسية إلى العاصمة دمشق لبحث إقامة مصانع وشركات في كافة المجالات على الأراضي السورية، وكان وقّع سابقا عدة اتفاقيات أبرزها تسليم ميناء طرطوس ضمن عقد لمدة 49 عاما، وتسليم مطار دمشق الدولي إلى شركات روسية.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق