شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

المتحدث باسم الحشد الشعبي العراقي: “لاعلاقة لنا بأي تهديدات محتملة على القواعد الأمريكية في العراق”

0 264

عبر “كريم النوري” المتحدث باسم قوات الحشد الشعبي العراقي عن الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها الخارجية الأمريكية حول منع سفر رعاياها وتحذيرهم وإغلاق الخدمات القنصلية أنه مجرد ضغط نفسي وإعلامي وسياسي على إيران لإخضاعها وإرجاعها إلى طاولة التفاوض.

ونقلت وكالات عراقية ما قاله “النوري”: “أستبعد أن تكون هناك حرب فى الأفق بين الطرفين وهو خيار مستبعد لإدراك واشنطن تداعيات حرب كهذه على مصالحها وعلى المنطقة، فضلا عن نجاح سلاح الضغط الاقتصادي على إيران”.

وذكر “النوري” أن “الإجراءات تنطوي على تشويش متعمد على الواقع العراقي ولاعلاقة بالحشد الشعبي بأي تهديدات محتملة على القواعد الأمريكية في العراق، لأن قوات الحشد تأتمر بأمر القائد العام للقوات المسلحة، الذي يأخذ أوامره من بغداد وليس من أي جهة أخرى”.

وأشار “النوري” إلى أن رغبة الولايات المتحدة الأمريكية في إدخال الحشد الشعبي طرفا فى معركة لا علاقة للعراق فيها لا يبرره أي واقع، حيث أن قرار الحرب أو الحياد هو مركزي بيد الحكومة العراقية.

والجدير بالذكر أن ميليشيات الحشد الشعبي العراقي من الفصائل الموالية لإيران التابعة للعراق كانت من الجماعات الأوائل التي تقاتل في سوريا بحجة وجود تنظيم الدولة ومحاربة الإرهاب.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق