شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

إيران توسع نفوذها في حلب مستغلة انشغال روسيا في معارك ريفي حماة وإدلب

0 714

كشفت مصادر محلية موالية للنظام المجرم، مساء أمس الإثنين عن انتشار عسكري لميليشيات الحرس الثوري الإيراني داخل منطقة جبرين المحاذية لمطار حلب الدولي، بالإضافة لاستيلائهم على معامل وأبنية داخل المنطقة.

وبحسب مصادر محلية موالية للنظام المجرم من داخل مدينة حلب فإن عصابات “لواء الباقر” الموالية لإيران ساهمت بانتشار ميليشيات الحرس الثوري الإيراني وتسهيل دخولهم إلى منطقة جبرين جاء ذلك بعد نصبها حواجز على أطراف المنطقة لمنع أي تقدم من مجموعات “لواء القدس” الموالي لروسيا.

وأشارت إلى أن “لواء الباقر” نجح بإجبار “لواء القدس” على التراجع من المنطقة، وذلك بسبب قلة أعداد الأخير بالإضافة لمشاركته بالقتال على جبهات ريفي حماة وإدلب.

وتعتبر منطقة جبرين موقعا إستراتيجيا هاما لكونها تشرف على مطار حلب الدولي ومحاذية لكتيبة الدفاع الجوي وكتيبة الرادار وتعتبر من الأماكن الهامة بالنسبة إلى الاحتلال الروسي في مدينة حلب.

وجرى في وقت سابق العديد من الاشتباكات بين عصابات لواء “القدس” الموالي لروسيا وميليشيات “لواء الباقر” الموالي لإيران جاء ذلك في محاولة من الطرفين لتوسيع النفوذ والسيطرة داخل مدينة حلب.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق