شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

الجولاني: إذا أرادت روسيا وقف استهداف قاعدة “حميميم” فعليها التوقف عن دعم النظام المجرم وقتل الشعب السوري

0 1٬014

ظهر الشيخ “أبو محمد الجولاني” قائد هيئة تحرير الشام في لقاء مرئي تم بثه مساء الأمس مع الإعلامي “طاهر العمر” للحديث عن آخر التطورات العسكرية والميدانية في الشمال المحرر.

وقال “الجولاني” في رده على تصريح وزير خارجية الاحتلال الروسي بأن سبب الحملة على الشمال المحرر قصف قاعدة “حميميم” بالصواريخ: “روسيا تبحث عن حجج تريد من خلالها تبرير قتل الأطفال والنساء وقصفها للمشافي والمدارس، ففي الغوطة ودرعا وريف حمص الشمالي لم يكن هناك صواريخ ترمى على “حميميم” ومع ذلك قامت طائرات روسيا بقصف النساء والأطفال، فأكثر من 90% من الضربات الروسية استهدفت الأهالي”.

وأضاف أن قاعدة “حميميم” ليست قاعدة سلام هي أتت لقتل الناس فمن حق الثوار أن يقصفوا هذه القاعدة التي تتسبب بقتل الأهالي، وإذا أرادت روسيا وقف القصف على “حميميم” فعليها أن تتوقف عن دعم النظام المجرم وقتل الشعب السوري، -حسب وصفه-.

وعند سؤاله عن عدم وضع تحرير الشام ثقلها العسكري في معارك ريف حماة الشمالي أجاب: “نعمل بقدر استطاعتنا فقد أرسلنا قوات كثيرة ومؤازرات مع بقاء عيوننا مفتحة على جبهات أخرى خشية فتح النظام لمحاور ثانية فقد وزعنا القوى بشكل لا تستدرج كل القوى إلى موضع واحد”.

ورحب “الجولاني” بمن يريد الدفاع عن المنطقة ويقوم بواجبه الجهادي ويسقط فرضية الجهاد عن نفسه بالدفاع عن أعراض الناس وأموالهم ودمائهم وأوضح أن تحرير الشام لن تكون حائلاً بينهم وبين أن يدافعوا عن هذه الأرض.

واختتم اللقاء بتوجيه رسالة إلى الأهالي بأن أبناءهم المجاهدين يقفون على ثغورهم ويضحون بدمائهم وأرواحهم للدفاع عن هذه المنطقة وأنهم لن يتوانوا على الإطلاق في تقديم الغالي والنفيس للدفاع عن المحرر بكل ما يؤتيهم الله عز وجل من قوة.

 

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق