شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

تحرير الشام توضِّح آخر التطورات العسكرية في ريف حماة لليوم السادس من رمضان

0 843

نشر الحساب الرسمي لهيئة تحرير الشام على “تلجرام” مساء أمس السبت آخر التطورات العسكرية والميدانية في ريف حماة الشمالي والغربي، والموافق للسادس من رمضان.

وجاءت آخر التطورات العسكرية على لسان الناطق باسم الجناح العسكري لتحرير الشام “أبو خالد الشامي” الذي أعلن بداية عن تمكن المجاهدين من تدمير سيارة “زيل” ورشاش من عيار “14.5مم” للجيش النصيري عبر استهدافهما بالهاون وصواريخ الـ”م. د”، بالإضافة لانفجار راجمة في معسكر بريديج أثناء قصفها لريف حماة.

وأضاف البيان المكتوب أن ميليشيا النظام المجرم حاولت التقدم أمس السبت على محور (حرش الكركات) في ريف حماة الشمالي بالتزامن مع تمهيد جوي ومدفعي كثيف، مشيرًا إلى أن العدو تمكَّن من السيطرة على الحرب لعدَّة ساعات قبل أن تتمكن الفصائل المجاهدة من شنِّ هجوم معاكس قتلوا وجرحوا فيه العديد من عناصر الجيش النصيري واستعادوا فيه الحرش -حسب البيان-.

وأوضح أن المجاهدين أوقعوا الجيش النصيري بكمين محكم في حرش الكركات بعد إيهامه بالانحياز حيث سقطت مجموعتان كاملتان بين قتيل وجريح.

كما أكد البيان على استمرار الاشتباكات على كافة المحاور وأن خسائر العدو لا تزال في تصاعد، ووجَّه رسالة للأهالي في المحرَّر قائلًا: “نطمئن شعبنا الصابر الأبي أنه ما زال في جعبتنا الكثير، وسيرى أعداء الله منا ما لم يكونوا يحتسبون”.

ويستمر المجاهدون بالتصدي للحملة الشرسة للنظام النصيري والمحتل الروسي على عدَّةِ محاور في ريف حماة الشمالي والغربي الذي استخدما فيها أعنف الغارات الجويَّة والأسلحة الصاروخية والمدفعية، في حين أوقعت الفصائل المجاهدة المئات من ميلشياتهم بين قتيل وجريح.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق