شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

ميليشيا النظام المجرم تزج بمئات عناصر الـ”تسويات” وقودا لمعركة إدلب للتخلص منهم

0 473

كشفت صفحات محلية اليوم الخميس عن عزم النظام النصيري زج عناصر ما يسمى “المصالحات” في المعارك الدائرة بالشمال المحرر.

وحسب مصادر خاصة لموقع “صوت العاصمة” فإن ميليشيا وزارة دفاع النظام النصيري أصدرت قوائم تضم أكثر من 3000 اسم جندي من مناطق “التسويات”، ممن كانوا يعملون سابقا في صفوف الجيش الحر، لإرسالهم على دفعات إلى الشمال المحرر للمشاركة بالمعارك الدائرة هناك.

وأشار إلى أن المئات من عناصر “التسوية” المزعومة الذين سيتم إرسالهم إلى إدلب وريف حماة ينحدرون من مناطق ريف دمشق التي سيطر عليها النظام المجرم مؤخرا ، وأن تلك القوائم جرى إعدادها منذ أشهر بالتزامن مع الحديث حول معركة مرتقبة في الشمال السوري، ليكون عناصر “المصالحات” رأس حربة في تلك المعركة -حسب موقع “صوت العاصمة”-.

وأكد الموقع نقلا عن مصدره المقرب من ميليشيا النظام النصيري أن خطة الأخير وحليفه الروسي المحتل هي التخلص من أصحاب “التسوية” عبر زجهم في تلك المعارك، لأنهم محسوبون بنظرهم حتى الآن على المعارضة و”الإرهاب” بالرغم من إجرائهم “المصالحات” وتجنيدهم في صفوف الجيش النصيري .

وتسعى ميليشيا النظام المجرم والمحتل الروسي للتخلص من أصحاب ما يسمى “المصالحات” -الذين ساهموا بتسليم مناطقهم مقابل تأمينهم على حياتهم- عبر عمليات اغتيالهم في الطرقات أو زجهم في خطوط الرباط ضد المجاهدين في الشمال المحرر.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق