شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

الحمير والدراجات الهوائية وسيلة النقل الجديدة في العاصمة دمشق

0 551

تشهد مناطق سيطرة النظام المجرم انقطاعا وشبه انعدام لمادتي البنزين والمازوت، ما أدى للجوء العديد من أهالي مدينة دمشق إلى اقتناء دراجات هوائية والذي تسبب بارتفاع أسعارها لنحو مئة ألف ليرة سوريّة، أي ما يعادل ٢٠٠ دولار أمريكي.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي عدة صور أظهرت أهالي أحياء العاصمة دمشق وهم يستخدمون الدراجات الهوائية والحمير كوسائل مواصلات بديلة، ذلك بعد توقف معظم السيارات نتيجة أزمة المحروقات التي تعيشها مناطق سيطرة النظام المجرم في سوريا.

وتداول موالون للنظام المجرم عبر مواقع التواصل الاجتماعي أخبار حدوث حالات وفيات وولادة في طوابير الانتظار على “الكازيات”.

وطالبت وزارة الأوقاف التابعة للنظام المجرم في وقت سابق من خطباء المساجد والمدرسين والدعاة محاربة ومكافحة ما اسمته “بالمؤامرة” حول انقطاع وانعدام المحروقات.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق