شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

إمارة أفغانستان الإسلامية توضح ماهية المؤتمر الأفغاني

0 224

نشرت إمارة أفغانستان الإسلامية صباح اليوم الأربعاء، عبر صفحتها الرسمية، بيانا توضيحيا تجاه المؤتمر الأفغاني.

ومما جاء في البيان “كما هو معلوم لدى المواطنين بأنه من المقرر انعقاد مؤتمر بين الأفغان في 20 و 21 من شهر نيسان الجاري في عاصمة قطر “الدوحة”، وعلينا أن نوضح بأن منظمي هذا المؤتمر أكدوا شفهياً وتحريرياً على ألا يمثل أحد إدارة كابل في هذا المؤتمر، وإن كانت قائمة المشاركين تضم اسم أحد من أعضاء إدارة كابل فإنه سيمثل نفسه ويبرز رأيه الشخصي كما كان الأمر في مؤتمر “موسكو”، ولا يسمح لأحد أن يمثل إدارة كابل”.

وذكر أيضا “بما أن إدارة كابل أعلنت قائمة تضم 250 اسماً للمشاركة في هذا المؤتمر؛ فإن منظمي المؤتمر ليس لديهم نية استقبال هذا العدد الضخم من كابل فقط! كما أنه ليس من طبيعة هذه المؤتمرات أن تشمل هذه الأعداد الطائلة، وإن القائمة النهائية ستضم أسماء أعداد محددة من الشخصيات السياسية ووجهاء القبائل وهم من سيشاركون فقط في هذا المؤتمر”.

وقال المتحدث الرسمي باسم إمارة طالبان “ذبيح الله مجاهد”: “على مُعِدِّي لائحة كابل أن يعلموا بأن هذا مؤتمرٌ منظمٌ ومخططٌ لانعقاده في دولة خليجية، وليست دعوة عامة لحفل زفاف أو عزيمة أو أية مناسبة أخرى في إحدى صالات الأفراح في كابل”.

وأشار إلى أن من أعد ونشر هذه القوائم يظهر أن إدارة “كابل” تخاف من انعقاد مؤتمرات مماثلة، وتتجنب التقدم نحو المصالحة والسلام، وتسعى لعرقلتها عبر هذه التصرفات.

ونشرت إمارة أفغانستان الإسلامية في وقت سابق بيانا توضيحيا حول ماهية الجلسة التفاوضية في قطر والتي عبرت عنها بأنها “مؤتمر يشارك فيه الحاضرون آراءهم ويشرحون فيه وجهة نظرهم ويبينون مواقفهم للآخرين، إن هذا المؤتمر ليس جلسة مفاوضات”.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق