شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

خوفاً من تجنيدهم ضدها…. الحكومة الأفغانية تلاحق المقاتلين العائدين من سوريا

0 651

نشرت وكالة “أسوشييتد برس” تقريراً عن عودة عدد من المقاتلين الأفغان الذين جندتهم إيران لمساندة النظام المجرم في سوريا، ما سبّب خوفاً لدى الحكومة الأفغانية التي بدأت بملاحقتهم.

وحسب “الوكالة” “قامت إيران بحملة واسعة لجلب الشيعة من جميع أنحاء المنطقة وإنشاء شبكة من الميليشيات الأفغانية والباكستانية واللبنانية للمساعدة في إنقاذ “الأسد” من الانتفاضة ضد حكمه”.

ونقلت “الوكالة” خوف المقاتلين الأفغان من الاعتقال في حال عودتهم لبلادهم من قبل الأجهزة الأمنية التي تعتبرهم خونة.

وأضافت أن الحكومة الأفغانية عزت ملاحقة العائدين إلى أنّ بإمكان إيران تعبئة هؤلاء المقاتلين السابقين مرة أخرى لتأكيد نفوذها في أفغانستان ، خاصة وأن الولايات المتحدة تسرّع من جهودها لإنهاء تدخلها العسكري.

وأوضحت أنهم كانوا يتقاضون راتبا شهريا قدره 900 دولار ، حيث تضعهم إيران في الخطوط الأولى دون مراعاة لأعداد القتلى المرتفعة، فقد أرسل 800 أفغاني إلى حلب عاد منهم 200 على قيد الحياة.

وشهدت محافظة حلب وخاصة الريف الجنوبي معارك عنيفة بين الثوار والميليشيات الرافضية قتل خلالها الكثير منهم كان من أبرزها معركة بلدة العيس وتلتها عام 2016 والتي انتهت بسيطرة الثوار عليهما.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق