شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

بعد بلجيكا.. فرنسا تكذّب ادعاءات المحتل الروسي

0 463

كذبت الخارجية الفرنسية ادعاءات الاحتلال الروسي حول تورط أجهزتها الاستخباراتية في الإعداد لاستفزازات في إدلب باستخدام مواد كيماوية سامة.

وقالت ممثلة عن وزارة الخارجية الفرنسية، مساء أمس الإثنين: “الحديث لا يدور عن المعلومات، بل عن كذب فاضح، والذي يعد شيئا عاديا بالنسبة لهذا المركز، الذي تنظمه السلطات الروسية والسورية”.

واتهم رئيس مركز المصالحة الروسي في سوريا” فيكتور كوبتشيشين” الجمعة الماضية كلا من أجهزة الاستخبارات البلجيكية والفرنسية بالتعاون مع المجاهدين في إدلب بأنهم يعدون لهجمات باستخدام مواد كيماوية وسامة -حسب زعمه-.

وأصدرت وزارة الدفاع البلجيكية بيانا سابقا يوم السبت نفت فيه الادعاءات الروسية قائلة: “تلتزم بلجيكا ببنود معاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ولا تشارك في أفعال عسكرية” -حسب قناة “VRT”-.

وتعمل ميليشيا النظام النصيري والمحتل الروسي على بث مثل هذه الشائعات ليعطوا لأنفسهم ذرائع أمام المجتمع الدولي لشن هجمات على أكثر من 4 ملايين في الشمال المحرر.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق