شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

ردود الأفعال الدولية والعربية حول تغريدة “ترامب” بخصوص هضبة الجولان المحتل

0 473

رفض الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة الاعتراف بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على هضبة الجولان المحتل، بعد تصريحات “ترامب” المفاجئة بهذا الخصوص.

وقالت متحدثة باسم الاتحاد: “موقف الاتحاد الأوروبي لم يتغير، الاتحاد الأوروبي لا يعترف، كما يتماشى مع القانون الدولي، بسيادة إسرائيل على الأراضي التي تحتلها منذ يونيو 1967، بما فيها هضبة الجولان ولا يعتبرها جزءا من السيادة الإسرائيلية” -حسب وكالة “رويترز”-.

كما قالت وزارة الخارجية الفرنسية اليوم الجمعة:” إن فرنسا لا تعترف بضم إسرائيل لهضبة الجولان وإن الاعتراف به يتعارض مع القانون الدولي، مضيفة: “الجولان أرض تحتلها إسرائيل منذ عام 1967، وفرنسا لا تعترف بضم إسرائيل لها عام 1981” -حسب البيان-.

وفي نفس السياق، صرح “أردوغان” في كلمة ألقاها خلال الاجتماع الطارئ لوزراء خارجية “منظمة التعاون الإسلامي” في إسطنبول لبحث تداعيات مجزرة المسجدين في نيوزيلندا، “إن دولة الاحتلال الإسرائيلي ليس لها ذرة حق في مرتفعات الجولان السورية التي احتلتها عام 1967، وفقا لقرارات الأمم المتحدة”.

وأثارت تصريحات “ترامب” ردود أفعال دولية رافضة لها بشكل كبير، حيث عبرت كل من فرنسا وألمانيا ومصر ومجلس التعاون الخليجي والأمم المتحدة وتركيا والاتحاد الأوربي وروسيا وإيران وغيرها في بيانات منفصلة عن تأييدها للقرارات الأممية السابقة المتعلقة بالجولان المحتل.

ويحتل الكيان الصهيوني هضبة الجولان منذ الخامس من حزيران 1967، حيث أمر المجرم “حافظ الأسد” بالانسحاب الكامل من الجولان وأعلن سقوطها بيد الاحتلال قبل أن يسيطر عليه الأخير، ويرفض الانسحاب منها رغم قرار ما يسمى مجلس الأمن الدولي الذي يطالبها بالخروج من الهضبة.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق