شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

الإهمال الطبي يودي بحياة الكثير في مشافي النظام المجرم

0 706

نشرت صفحات موالية للنظام المجرم على وسائل التواصل الاجتماعي صباح اليوم الإثنين، خبر وفاة الطفلة “ميرا كليم تياش”، البالغة من العمر 12 عاما، أثناء عملية لاستئصال لوزتيها.

وتداولت أن سبب وفاة “ميرا كليم”، هو إعطاؤها جرعة تخدير زائدة خلال العملية، التي أجريت لها في مشفى الكمال بمدينة جديدة عرطوز التابعة لريف دمشق.

وذكرت الصفحات قصة أخرى عن وفاة “حسين موفق دندش” البالغ من العمر سنة و4 أشهر الذي نقل إلى المشفى بحالة إسعافية حرجة فسارع الأطباء لإعطائه فور وصوله كيسا كاملا للدم دون طلب أي تحاليل مما تسبب لتشظي الطحال ونزف الرئتين وقصور في عمل عضلة القلب ما أدى لوفاته.

والجدير بالذكر أن الآلاف من الموظفين لدى النظام النصيري قد زوروا شهادات جامعية وتخصصية بغية الحصول على فرصة عمل في الدوائر الحكومية، وجلهم من النصيرية أو أبناء المسؤولين.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق