شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

إحصائية جديدة تكشف عن مصير المعتقلين في سجون عصابات النظام

0 691

وثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مقتل 16 شخصاً قضوا تحت التعذيب في سجون النظام النصيري خلال الشهر الماضي.

وقالت في تقريرها أمس السبت: “إن 14 شخصاً قتلوا في مراكز الاحتجاز “النظامية وغير النظامية” التابعة للنظام الفاجر، فيما قتل اثنان على يد عصابات قسد”.

وحسب التقرير فإنَّ محافظتي حلب وريف دمشق سجلتا الإحصائية الأعلى مِن الضحايا خلال الشهر الفائت، حيث بلغ عددها 3 أشخاص في كل مِن المحافظتين، فيما توزعت حصيلة بقية الضحايا على شخصين في كل مِن حماة، ودير الزور، والحسكة، وواحد في كل من دمشق، ودرعا، وحمص، وإدلب.

ونوهت أن 949 شخصاً قضوا تحت التعذيب في سوريا، منذ مطلع العام الجاري، منهم 925 في سجون ومعتقلات عصابات النظام.

وسبق أن كشفت الشبكة السورية عن أسماء 41 شخصاً قضوا تحت التعذيب في سوريا في سجون نظام الأسد المجرم، خلال شهر أيلول الماضي، لافتةً أن 933 شخصاً قضوا بسبب التَّعذيب على يد الأطراف الرئيسة الفاعلة في سوريا منذ مطلع 2018، كان 911 منهم على يد قوات النظام.

ويذكر أن الشبكة السورية لحقوق الإنسان أكّدت، وجود أكثر مِن 118 ألف معتقل سوري في معتقلات نظام الأسد النصيري، وكشفِ النظام في وقت سابق عن مصير نحو ثمانية آلاف أسير مِن خلال قوائم الموت التي أرسلها إلى السجلات المدنية في معظم المحافظات السوريّة، حيث أكد مقتلهم تحت التعذيب في سجونه، إلّا أنه برّر وفاتهم بأزمات قلبية وأمراض مزمنة.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق