شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

مفاوضات جديدة بين الحكومة الأفغانية العميلة والإمارة الإسلامية

0 681

أعلن مجاهدوا الإمارة الإسلامية قبل يومين إسقاط مروحية عسكرية تابعة للجيش الأفغاني العميل في منطقة “جمال غازي” على حدود ولايتي “فراه وهرات”، حيث قتل فيها 28 من ضباط وجنود وكبار مسؤولي الإدارة العميلة.

وصرح “قاري محمد يوسف أحمدي” المتحدث باسم حركة مجاهدي الإمارة صباح اليوم الجمعة عبر بيان لهم أن جثث قتلى المروحية بحوزة المجاهدين وأنهم يريدون تسليمها إلى عوائلهم عبر منظمة الصليب الأحمر.

وطالب المتحدث “الأحمدي” بتسليم جثمان الاستشهادي المجاهد “ذبيح الله أبو دجانة” منفذ عملية قندهار البطولية التي قتل فيها “الجنرال عبد الرازق” وعدد آخر من كبار رموز العدو إلى عائلته عبر منظمة الصليب الأحمر.

وأضاف: “إن لم يسلموا جثة مجاهدنا الشهيد إلى عائلته، فلن نسلم جثث قتلى “فراه” والمسؤولية ستكون على عاتق العدو”.

ويذكر أن طالبان تعتمد علي العمليات النوعية في حربها، التي أدت إلى مقتل مئات من كبار رجال الحكومة الأفغانية العميلة.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق