شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة في مسرحية جديدة مع النظام النصيري

0 560

أعلن نائب وزير خارجية النظام النصيري “فيصل المقداد”، خلال لقاء صحفي مع وكالة “سبوتنك” الروسية، أن النظام وافق على زيارة مفتشي منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة إلى موقعين للتحقق من وجود الأسلحة الكيماوية.

وقال المقداد: “لقد أعطينا الضوء الأخضر لجميع الزيارات التي طلبتها المنظمة، بما في ذلك هذه الزيارة”.

ومن المقرر أن تزور المنظمة المشتركة لحظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة مراكز أبحاث برزة وجمرايا للتحقق من وجود الأسلحة الكيميائية.

وبحسب إحصائية نشرتها قناة “بي بي سي”، استهدف النظام النصيري السوريين ب 106 هجمة بالأسلحة الكيماوية، تركزت في إدلب ثم حماة ثم حلب ثم ريف دمشق ثم دمشق ثم الحسكة ثم درعا، ومازال النظام إلى حد الآن يهدد أهالي المناطق المحررة بالسلاح الكيماوي.

وتساءل عدة نشطاء عن سبب هذه الزيارة المشبوهة، مشيرين إلى وجود تواطؤ لمنظمة حظر الأسلحة الكيمائية والأمم المتحدة مع النظام النصيري، حيث سيسوق النظام هذه الزيارة إعلاميا لتبرئة نفسه من أي هجوم قد يقوم به في المستقبل.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق