شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

0 657

أعلن رئيس وزراء الكيان الصهيوني “بنيامين نتنياهو” أنه سيجتمع قريبًا مع الرئيس الروسي “بوتين” بغية مواصلة التنسيق بينهما، كما أكد استمرار بلاده باستهداف النفوذ الإيراني العسكري داخل مناطق سيطرة النظام المجرم.

وجاء تصريحه في جلسة مجلس الوزراء الصهيوني اليوم الأحد، وكان قال: “تحدثت قبل قليل مع الرئيس بوتين واتفقنا على الاجتماع قريبًا من أجل مواصلة التنسيق الأمني الهام بين الجيشين” وأضاف: “إسرائيل ستعمل باستمرار من أجل منع إيران من التموضع عسكريًا في سورية ومن تحويل أسلحة فتاكة لحزب الله بلبنان”.

ومن المؤكد أن من بين المواضيع التي سيبحثها الطرفان، هي عملية تسليم روسيا منظومة الدفاع الجوية الصاروخية “S-300” للنظام المجرم، بعد حادثة سقوط طائرة الاستطلاع الروسية ومقتل طاقمها بالكامل: لكن يبقى السؤال هل سيجرؤ النظام النصيري على استخدام المنظومة لاستهداف طائرات الكيان الإسرائيلي في حال دخولها الأجواء السورية أم أنه سيكتفي بالاحتفاظ بحق الرد من جديد؟.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق