شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

وفد صهيوني في #روسيا يقدم أدلة تدين الجيش النصيري بإسقاط طائرة الاستطلاع الروسية

0 725

عُقدت عدة اجتماعات بين الوفد الصهيوني الذي توجه إلى موسكو لكشف ملابسات إسقاط الطائرة الروسية “إيل-20” ومقتل طاقمها بالكامل في الأسبوع الفائت، مع ضباط روس رفيعي المستوى، بعدما أرسله رئيس الوزراء الإسرائيلي “نتنياهو” بغية نزع فتيل التوتر والتهدئة بين روسيا والاحتلال الإسرائيلي، وكان يترأس الوفد قائد القوة الجوية الصهيونية “نوركين”.

قدم “نوركين” أدلة وصور أقمار اصطناعية ومعلومات استخبارية أخرى، تثبت أن إطلاق النيران المضادة للطائرات نفذها النظام المجرم باتجاه الطائرة الروسية في الوقت الذي كانت فيه الطائرات الإسرائيلية في إسرائيل، وحمل السوريين مسؤولية إسقاطها -وفق مانقلته صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية”- نافيًا ما تدعيه روسيا بأن طياري الاحتلال الصهيوني اتخذوا طائرة الاستطلاع الروسية كدرع لحمايتهم من مضادات الجيش النصيري.

ونقلًا عن موقع “تايمز أوف إسرائيل” أن وزير مخابرات الكيان الإسرائيلي “كاتس” قال: “إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يرفض استقبال المكالمات الهاتفية من الرئيس السوري بشار الأسد بعد إسقاط الدفاعات الجوية السورية طائرة روسية أمام الساحل السوري خلال هجوم جوي إسرائيلي في وقت سابق من الأسبوع” -بحسب وصفه-.

والجدير بالذكر أن “إيل-20” كانت تحمل على متنها 15 عسكريًا روسيًا، بالإضافة إلى أجهزة تجسس فائقة السرية، مما استدعى إلى إرسال سفينة “سيليغير” المتخصصة إلى موقع غرق حطام الطائرة لانتشال المعدات المفقودة في عمق البحر اليوم الجمعة -حسب مانقلته صحيفة “جازيتا” الروسية-.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق