شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

من جديد تأكيدات حول استخدام النظام المجرم للغازات السامة

0 64

أثبت محققون من الأمم المتحدة يعملون في مجال حقوق الإنسان ويتبعون للجنة تحقيق دولية اليوم الأربعاء: “أن -النظام المجرم- أطلقت غاز الكلور، وهو سلاح كيماوي محظور، في منطقة الغوطة الشرقية التي كانت تخضع لسيطرة -المجاهدين-، وفي محافظة إدلب هذا العام، وتمثل هذه الهجمات جرائم حرب” حسب مانقلته وكالة “رويترز” للأنباء-.

كما أعلن محققون أمميون اليوم “أن 39 هجومًا بالسلاح الكيماوي شنها -النظام المجرم- في سوريا منذ عام 2013، وكانت قد قالت صحيفة “كريستيان ساينس مونيتور” سابقًا في مقال لكاتب أميركي: “إن ترسانة الأسلحة التقليدية لدى نظام الرئيس السوري -المجرم- بشار الأسد هي أشد فتكًا من أسلحته الكيميائية”.

يعتبر النظام النصيري مجرم حرب نتيجة قمعه لشعبه الذي طالب بحريته ووقف في وجه الظلم، إلا أنه قابله بالحديد والنار والقتل والتشريد بأشد أنواع الأسلحة تدميرًا وقتلًا مثل العنقودي والبراميل والحاويات المتفجرة والغازات السامة وغيرها، ولكن الأهالي مازالوا صامدين رافضين التخلي عن قضيتهم حتى تحرير آخر شبر من أرضهم.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق