شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

دعوى لطرد وكالة إخبارية وعدم السماح لها بالعمل في المحرر

0 120

دعت غرفة عمليات مراصد الثورة وإعلامييها الميدانيين، عبر رسالة بعنوان “بلاغ عام” نشرها أحدهم على قناته الرسمية في “تيلجرام”، طالبت فيها، بإيقاف عمل وكالة إخبارية لعدة أسباب منها تشويه صورة الثورة الشامية ودعوتها لمصالحة النظام المجرم.

حيث جاء البلاغ كالآتي: “نطالب كافة الفصائل والمؤسسات الثورية في مناطق ريف إدلب وريف حماة والساحل بإيقاف عمل ونشاط وكالة “ستيب” الإخبارية، وشاهدنا جميعًا كيف تقوم هذه الوكالة بتشويه صورة الثورة والثوار من خلال بعض تقاريرها الخبيثة بالإضافة لبعض تقاريرها المخابراتية البحتة التي تعطي ذريعة وشرعنة لقصف المناطق المحررة وظهور أحدها تقاريرها، يدعو للمصالحة مع النظام المجرم”.

وأضاف البلاغ: “نطالب بإصدار بيانات رسمية بإيقاف عمل هذه الوكالة في الشمال السوري وهذا البلاغ بمثابة دعوى قضائية رسمية عليها”.

والجدير بالذكر أن النظام المجرم سخر كل مايستطيع من أدوات لصالحه كالحرب الإعلامية، وجند عدة شبكات ووكالات إخبارية في المحرر للعمل لمصلحته من أجل تحبيط عزيمة المقاتلين والأهالي في الشمال المحرر والعمل على بث الفتن والشائعات بينهم.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق