شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

“سربرنيتسا” تودع المناضلة خديجة محمدوفيتش

0 779

ودعت مدينة “سربرنيتسا” في البوسنة والهرسك أمس خديجة محمدوفيتش المعروفة بنضالها من أجل الحرية والعدل على خلفية “مجزرة سربرنيتسا” الدامية عام 1995.

وحضر المئات من المشيعين في مراسم الدفن بقرية “بكتيجي” التابعة لـ “سربرنيتسا” لوداع المرأة التي فقدت زوجها وولديها والعديد من أقاربها في “مجزرة سربرنيتسا”.

وأكدت رئيسة جميعة “نساء سربرنيتسا” “هجرا كاتيتش”، على مواصلة الكفاح من أجل تحقيق العدل المسلوب والبحث عن عظام ولدي خديجة محمدوفيتش، وضمان عقاب جميع المتورطين في المجزرة.

ومن جهتها قالت رئيسة جمعية أمهات “سربرنيتسا وجبّا” منيرة سوباسيتش: “إن محمدوفيتش ناضلت 23 عامًا من أجل تحقيق العدل وأن ذلك يبعث على الفخر والاعتزاز.

ويذكر أن مجزرة سربرنيتسا التي ارتكبتها قوات صربية غير نظامية في تموز 1995 راح ضحيتها أكثر من 8 آلاف شخص بهدف تطهير البلاد من المسلمين تمت تحت أنظار الدول الغربية.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق