شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

قيادي في تحرير الشام يرد على تهديدات روسيا والنظام لإدلب المحررة

0 1٬090

رد “يحيى الفرغلي” القيادي في هيئة تحرير الشام على تهديدات الاحتلال الروسي لإدلب “بأن محرقتها ستكون في شهر أيلول ” قائلًا: “نعم محرقة الروس ومن والاهم أجمعين (إن تستفتحوا فقد جاءكم الفتح)، والله لا تدرون ما أعد لكم المجاهدون مما يشيب له ولدانكم، يتبعون حرباً إعلامية قذرة ولا يعرفون أنهم لا يزيدون المجاهدين إلا يقينا بالنصر”.

وأضاف “الفرغلي”: “الروس والنصيرية ومن شابههم، يتبعون حرب معنويات تقليدية وساذجة جدا، ولا تدل إلا على شدة خوفهم من إدلب ولله الحمد، أعد المجاهدون لهم ما لا يتخيلونه، والحرب هذه المرة مختلفة تماما عن كل مرة، ولن تنتهي إلا بنصرة المجاهدين بإذن الله تعالى، ولا حول ولا قوة لنا إلا بالله”

وبدوره قال “ميسر القحطاني” القيادي في الهيئة أن إدلب ليست كغيرها وإن ظهرت “الضفادع” فالسيف لرقابهم والقادم أدهى وأمر -بحسب وصفه-.

وكانت دولة الاحتلال روسيا قد توعدت ما وصفتهم “بالإرهابيين” في إدلب بالقضاء عليهم، في تهديد مباشر للأهالي والثوار المجاهدين المتواجدين فيها.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق