شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

رغم “الاتفاقية” روسيا تعاود قصف بعض مناطق درعا

0 1٬070

شنت طائرات تابعة للاحتلال الروسي وأخرى للنظام النصيري المجرم غارات جوية على أحياء درعا البلد قُتل على إثرها شاب بالإضافة لأكثر من 15 جريحًا.

وقصفت قوات النظام المجرم بلدة أم المياذين بريف درعا الشرقي براجمات الصواريخ والبراميل المتفجرة ما أدى لمقتل امرأة وطفل وسقوط عدة جرحى.

وتأتي هذه الغارات بعد قبول بعض فصائل المنطقة الشرقية ومدينة درعا بشروط المحتل الروسي وتسليم سلاحها الثقيل والنوعي للنظام المجرم .

وبحسب مراقبين فإن الغارات الروسية الهمجية على المناطق التي قبلت بما تسمى “التسوية” تثبت أن العائق الوحيد أمام الروس هو سلاح تلك الفصائل التي تسعى لنزعه بالمفاوضات ليسهل عليها القضاء على الفصائل لاحقًا دون مقاومة تذكر.

 

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق