شبكة إباء الإخبارية
دقة ومصداقية

“قسد” تحاصر مقرات “ثوار الرقة”، واحتجاجات ضد التمييز

0 1٬139

استسلم فصيل “ثوار الرقة” بعد حصار خانق فرضته ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية على مقراته وأماكن تواجده في مدينة الرقة شرقي سوريا.

وقالت مصادر محلية إن “قسد” أجبرت “ثوار الرقة” على الإذعان لشروطها المتضمنة إدارة قياديين منها لمقرات “ثوار الرقة”، ونقل جزء من قوات الأخير إلى مدينة الطبقة بمحافظة الرقة.

وشهدت الرقة في الأيام القليلة الماضية أحداث اقتتال بين “ثوار الرقة” وقوات سوريا الديمقراطية، المسيطرة على الرقة، وحصار هذه الأخيرة لمقرات “ثوار الرقة”.

وحشدت “قسد” عناصرها على حيي الرميلة والدرعية، واستهدفت جميع المقرات التابعة للفصيل ومنازل المدنيين بالرشاشات الثقيلة، كما سيطرت على مقر قيادة ثوار الرقة شمالي الرقة.

ويأتي هذا التصعيد منذ الشهر الماضي بين سكان الرقة، وأغلبيتهم من العرب، ومسلحي “قسد”، بسبب سياسة التجنيد الإجباري وممارسات التمييز ضد العرب إلى أن تطور الأمر لاحتجاجات متفرقة دعت لخروجهم من المدينة.

احصل على آخر الأخبار بشكل فوري على جهازك، اشترك الآن!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

اشترك بالقائمة البريدية الأسبوعية
اشترك ليصلك ملخص الأخبار إلى بريدك الإلكتروني
** يمكنك إلغاء الاشتراك في وقتٍ لاحق